إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس

إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس ، إذا كنت تبحث عن أفضل أنواه الإعلانات في اسدنس أليك شرح الإعلانات النصية التي جلبت فرق كبير بالدخل المادي للمدزنين وأصحاب المواقع ومن ثم توقفت.

إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس
إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس

إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس

إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس، من المحتمل أنك لا تعلم أن الأغلبية تحب الإعلانات النصية كحل لتحقيق الربح من مواقعهم الالكترونية لأنها لا تزعج الزائر

لكني بعض الأشخاص ما زالوا يطالبون بعودة الإعلانات النصية، لذلك سنشرح لكم أهم ثمانية لعدم أسباب استخدام الإعلانات النصية :

محتوى مطابق

نحن جميعًا نحب إعلانات البانرات البراقة التي تسمح لهم التكنولوجيا بمقاطعة قراءتنا ، خاصةً اللافتات التي تتوسع لتغطي نصف الصفحة ، وتصدر ضوضاء زاحفة ، ولا تختفي إلا بإغلاق إشارة الـ x حتى لا تجدها.

لذلك ، بصفتك مالك موقع او مدونة ، لماذا تريد استخدام إعلانات خفية وغير تطفلية تمامًا ولا تزعج زوارك أثناء قراءتهم للمحتوى الخاص بك.

أخبرهم أنك تريد الأشخاص أن تمشي بوضوح وخطوات على كتاباتك ومحتواك ، وليس تلك الروابط الصغيرة اللطيفة ذات التسطير المزدوج.

مطورين الإعلانات يخسرون

إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس
إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس

مع الانكماش الاقتصادي ، يفقد مبرمجي الويب والمطورون وظائفهم بسبب الأوضاع الاقتصادية والوباء الذي حل علينا في مطاع العام 2020-2021.

يعد دمج الإعلانات النصية في موقع الويب طريقة سهلة للغاية. والإعلان يأخذ دقيقة بتركيب شفرة الإعلان في موقع الويب فقط.

هكذا الإعلانات موجودة طبعاً لا يحتاجون إلى أي تغييرات على الموقع ، ولا لصق رمز مرة اخرى ، ولا برمجة أو تطوير ، ولا تكنولوجيا معلومات ، ولا ضمان الجودة، ماذا سيفعل المطورين إذا، وهذا من أكبر الأسباب التي دفعت المبرمجين لوقفها من أجل الحفاظ على وظائفهم.

إثبات أن إعلانات البانر والصور هي الأفضل

إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس
إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس

كنا في السابق نربح بشكل أفضل من خلال الإعلانات النصية ، وهي غير مزعجة للزائر بل يجد أنها تعرض عليه أفكار متشابهه لما يبحث عنه .

ومن دون أن يعلم أن هذا السطر النصي هو إعلان مدفوع، ولكن هذا لن يطور في الإعلانات على الويب، ولن يكون ناك مستقبل كما هو الآن مع إعلانات البانر التي تتميز بألوان وأشكل ورسومات وتتحرك بشكل ملفت للنظر.

ولكنها مزعجة لأغلب الزائرين، ولكن هذا هو التطور الذي أصبح واقع إعلانات جوجل وجوجل أدسنس.

يتم الدفع لصاحب الموقع / المدونة الموقع مقابل كل نقرة، هذا يجعل برامج الإحالة المفضلة لدينا ذات الدفع لكل اكتساب والدفع لكل عميل تبدو سيئة.

المحتوى الجيد مفضل لجوجل أدسنس

عندما لا يكون لديك شيء جديد تكتب عنه في مدونتك ، عندما لا يمكنك العثور على أي مقاطع فيديو أو صور لطيفة لتحميلها ، وعندما يكون موقع الويب الخاص بك خاليًا من المحتوى الجديد … إلى من تلجأ؟

اللافتات الإعلانية! نحن نغطي موقعنا الإلكتروني بعقارات للإعلانات: المربعات الكبيرة ، ناطحات السحاب ، لوحات الصدارة ، كل ما يمكننا الحصول عليه لملء كل هذه المساحة.

من يحتاج إلى محتوى عالي الجودة عندما يكون لديك إعلانات جيدة؟ لكن تلك الإعلانات النصية ، لا تشغل أي مساحة على موقع الويب ، ولا تغطي العقارات، تمتزج الإعلانات النصية بسلاسة في المحتوى الخاص بك ، لذا فهي تجبرنا في الواقع على ابتكار محتوى أصلي.

اعلانات غير ذي صلة

من الجيد أن الإعلانات حول محتوى موقع الويب تطرح أفكارًا مختلفة لا تتعلق بالمحتوى.

يمكنك قراءة منشور تاريخي عن مشروع ما وتجد بأن هناك إعلانات عن يء آخر، على عكس ذلك ، فإن تلك الإعلانات النصية السيئة تصر على أن تكون ملائمة.

نظرًا لأن الإعلان مرتبط بمصطلح فعلي داخل المحتوى ، فإنه غالبًا ما يكون ملائمًا ويكمل المحتوى. بهذه الطريقة ، مع ملاءمة النص ، كيف ستتعرض لموضوعات جديدة؟

أهمية الإعلانات بشكل عام

نحن يومياً نشاهد الإعلانات بكل مكان من لحظة استيقاظنا ، في طريقنا إلى العمل أو لأي سبب آخر، في شاشات التلفاز ، والكمبيوتر طوال اليوم حتى نذهب النوم.

المعلنون يعملون 24 ساعة على مدار العام من أجل اهتمامنا ، ويقاطعوننا في كل ما نفعله.

في الإعلانات النصية مختلفة، حيث تخبرنا روابط التسطير المزدوج أن هناك إعلانًا خلفها وتطلب الإذن من أجل أن ندخل إليها، تجدها تقول لك هل أنت مهتم؟

فقط إذا كنا مهتمين بالإعلان داخل النص ، فنحن نضغط عليه، الإعلانات النصية ليست عالقة في وجوهنا.

بالختام، اعتدنا على تلك الإعلانات في كل مكان، إذا طلبت جميع الإعلانات الإذن منا ، كما تفعل الإعلانات النصية ، فقد نفقد كل تلك المقاطعات الثمينة.

مقالات ذات صلة : ترويج موقع الويب الخاص بك

نهاية مقال : إيجابيات وسلبيات إعلانات جوجل أدسنس

اترك تعليقاً