ام المؤمنين ماريه القبطية

ام المؤمنين ماريه القبطية هي مارية بنت شمعون اخر زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم محمد بن عبد الله، وقد أرسلها له الملك المقوقس للرسول الله صلى الله عليه وسلم سنة سبع هجريه مع حاطب بن أبي بلتعة فعرض عليها الرسول الإسلام فدخلت في الإسلام، واتخذها سريه

ولم يعقد عليها ولهذا بعض الفقهاء يرون أنها أخدت حكم أمهات المؤمنين،  وهم من أهل السنه والجماعة بعد وفاة الرسول الله صلى الله عليه وسلم دون أن تعد من هنا ولدت في مصر وتوفيت 16 فبراير سنة 637 ميلادية في المدينة المنورة بالسعودية، وتزوجت من رسول الله صلى الله عليه وسلم ودخلت في الإسلام سبعه هجري وأبناءها إبراهيم ابن محمد.

ام المؤمنين ماريه القبطية

 أتتام المؤمنين ماريه القبطية  إلى المدينة المنورة بعد صلح الحديبية عام 7 هجرية، وقال بعض الرواة اسمها مارية بنت شمعون القبطية وهذا بعد أن تم صلح الحديبية بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وبين المشركين في مكة ورسول الله صلى الله عليه وسلم بعد أن بدأ بالقيام في الدعوة إلى الإسلام، وكان يكتب إلى ملوك العالم كتبا ويرسلها لهم ويدعوهم فيها إلى الإسلام مختاره من أصحابه اكثرهم معرفه وخبره ليس لهم إلى الملوك،

ومن هؤلاء الملوك كسرى أبرويز ملك الفرس أو ملك فارس و هرقل ملك الروم والمقوقس ملك مصر، وهو كان تابعة للدولة البيزنطية والنجاشي ملك الحبشة وكان رد هؤلاء الملوك جميعهم ردا جميلا بعد تلقيهم رسائل الرسول صلى الله عليه، وسلم ما عدا كسرى ملك فارس حيث انه قام بتمزيق الكتاب اسم قران كتابه وكان المقوقس حاكم الإسكندرية،

والنائب العام للدولة البيزنطية في مصر أرسله مع حاطب بن أبي بلتعة كان معروف بالحكمة والبلاغة والفصاحة، بعد أن دخل على المقوقس الذي رحب به ترحيبا شديدا وقد يستمتع الكلمات بإصغاء، وقال له يا هذا إن لنا دين لندعوا إلا لما هو خير منه فقد اعقب المقوقس بكلام حاطب الذي قرأه من الرسالة فقال لحاطب إني قد نظرت في عمر هذا النبي فوجدته لا يؤمر به فيه ولا ينعم مرغوب فيه ولم أجده بالساحر الضال ولكن الكاذب ووجدت معه آية النبوة بإخراج الخبء، والإخبار وكتب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم كتابا وارسل له هديه جاريتين،

وهم ماريه بنت شمعون القبطية وأختها، سيرين بنت شمعون وارسل له أيضا ألف مثقال من الذهب و20 ثوب اختار الرسول صلى الله عليه وسلم ماريه وكانت ماريه بيضاء وجميله، أثارت بقدومها اثأره الغيرة لدي السيدة عائشه رضي الله عنها وقالت عائشه ما غيرت على امرأة ألا دونما غيرت على مارية لأنها كانت جميله وكان معجب بها رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان قد أنزلها أول ما قدم بها في بيت حارثه بن النعمان وكانت جارة لنا  .

اصل السيدة مارية القبطية 

 ولدت ام المؤمنين ماريه القبطية في قرية حفن من كورة عن صنع في مصر توفي في المحرم من 16 هجرية 637 ميلادية في المدينة ودفنت بالبقيع وعاشت في الخلافة الراشدة بعد ما تزوجت من محمد صلى الله عليه وسلم عام 630 من ثمانية يونيو ولقبت بأم إبراهيم وابنه إبراهيم ابن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم بن عبد الله

وكان له أخت تسمى سيرين بنت شمعون دخلت فيها الإسلام عام 7 هجرية وكانت تتحدث باللغة العربية كانت مارية بنت شمعون اخر زوجات الرسول محمد صلى الله عليه وسلم بن عبد الله وهي التي أرسلها الملك المقوقس حاكم الإسكندرية إلى النبي محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم عام سبعة هجريا مع حاطب بن أبي بلتعة ويرى بعض الشيعة أنها من أمهات المؤمنين حيث أنها عندما قتل الرسول صلى الله عليه وسلم ثالث أبناء إبراهيم الذي توفي

وهو طفل صغير وهي الوحيدة التي أنجبت للرسول صلى الله عليه وسلم طفل بعد خديجة بنت خويلد زوجته الأولي وكان أهل مصر يقصدون بكلمة قط وكان أبوها في هذا الوقت عظيم من العظماء عند القبض مولد في مصر في قرية حفني من كرة عن اسمه وكان النبي صلى الله عليه وسلم

اربع أبناء احدهم ماريه ولادة ام المؤمنين ماريه القبطية إبراهيم بعد أن قدمت مارية القبطية إلى المدينة في عام واحد فقط حملت ب إبراهيم ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم في فرح الرسول صلى الله عليه وسلم فرحا شديدا بحمل ماريه بعد أن فقد صلى الله عليه وسلم كل أولادة باستثناء فاطمه الزهراء رضي الله عنها وفي هذا الوقت كان الرسول صلى الله عليه وسلم وصله 60 من عمره.

هل السيدة مارية القبطية مسلمة

الرأي القائل بان الرسول صلى الله عليه وسلم تزوج مارية القبطية قبل الإسلام وهي نصرانية، هذا رأي القائلين أن ماريا كانت مملوكة بعقد اليمين، و قبل أن يدخل الرسول صلى الله عليه وسلم بها أعلنت مارية القبطية إسلامها حتى لا يقال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوج بنصرانية، بمجرد أن وصلت إلى المدينة المنورة قالت اشهد أن لا اله ألا الله وأنك يا محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم  وكان والله أشد أماناً  على من أخواتي وعلى عرضي، فقلت لنفسي والذي رب هؤلاء الرجال على تلك الأمانة لا يمكن أن يكونوا بشرا عاديين، إنما هو رسول من الله حقا وصدقا وآمنت.

قصة مارية القبطية وحفصة

قال بعض الطاعنين وزعموا أن الرسول صلى الله عليه وسلم خان أمهات المؤمنين، في بيت السيدة حفصة رضي الله عنه حين وأصاب ام المؤمنين مارية القبطية في بيت السيدة حفصة في يومها، وتوهم أن في قوله سبحانه وتعالى يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك استدل بهذا القول على زعمهم ولكن هذا القول باطل،

وأن  هذه الآية نزلت عتاب من الله سبحانه وتعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم، لكي يخفف عن نفسه عندما حرم زوجته جميعا على نفسه وقيل أن السيدة حفصة رضي الله عنها قالت له في بيتي، وفي يومي وعلى فراشي يدل على أن الاستنكار لم يكن من باب الخيانة؛ لأنها تعلم أنها حلال له أم المؤمنين مارية القبطية هي سرية النبي صلى الله عليه وسلم وكانت من كل يمينه  ،

وذكر أيضا أن السيدة عائشة رضي الله عنها قالت ما غرت على امرأة إلا دون ما غرت على مارية وذلك أنها قاعده أي جميله فأعجب بها النبي صلى الله عليه وسلم، وكان قد أنزلها بجوارنا وكان تجارته لنا والبيان أنه لا ببغاء في ألتسري أن التصرف في اللغة اتخاذ السرية، قيل تسري الرجل جاريته إذا اتخذها سريع وهي إما المملوكة التي اتخذها السيد للجماع، وهي في الأصل منسوب إلى السر بمعنى الجمال وهي من السرية أي بمعنى الإخفاء؛ لأن كثير من الرجال يتخذون أسرارهم ويخفين ذلك  عن زوجاتهم الحرائر.

هل يجوز وضع المصحف تحت الوسادة عند النوم

اترك تعليقاً