صلاة الحاجة وأوقاتها وطريقة صلاتها

صلاة الحاجة صلاة الحاجة طريقة يستخدمها العبد للتواصل مع الخالق والشكوى له وطلب العون والنجاح ، ويسأل كثير من الناس عن كيفية صلاة قضاء الحاجة ، لأنهم يعرفون أن  الله يستجيب دعاء كل من يلجأ إليه

قال- تعالى-: « وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ».

صلاة الحاجة

وهي صلاة يقبل فيها المسلم على ربه ليقضي له حاجاته لأن المسلم يعلم أنه لا يستطيع أن يسد حاجته ولا معين إلا الله  ، وهذه الصلاة هي لقب التوحيد ، والمسلمون يعرفون أن الله له السيطرة على كل شيء ، وأن خلقه لا يقدرون على تلبية الحاجات و هذه الصلاة تؤكد معنى الركن الأول هو لفظ التوحيد:« لا إله إلا الله ».

لها أهمية كبيرة في حياتنا حيث قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : مَنْ كَانَتْ لَهُ إِلَى اللَّهِ حَاجَةٌ أَوْ إِلَى أَحَدٍ مِنْ بَنِى آدَمَ فَلْيَتَوَضَّأْ وَلْيُحْسِنِ الْوُضُوءَ ثُمَّ لْيُصَلِّ رَكْعَتَيْنِ ثُمَّ لْيُثْنِ عَلَى اللَّهِ وَلْيُصَلِّ عَلَى النَّبِىِّ ﷺ ثُمَّ لْيَقُلْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ الْحَلِيمُ الْكَرِيمُ سُبْحَانَ اللَّهِ رَبِّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ أَسْأَلُكَ مُوجِبَاتِ رَحْمَتِكَ وَعَزَائِمَ مَغْفِرَتِكَ وَالْغَنِيمَةَ مِنْ كُلِّ بِرٍّ وَالسَّلاَمَةَ مِنْ كُلِّ إِثْمٍ لاَ تَدَعْ لِى ذَنْباً إِلاَّ غَفَرْتَهُ وَلاَ هَمًّا إِلاَّ فَرَّجْتَهُ وَلاَ حَاجَةً هِىَ لَكَ رِضًا إِلاَّ قَضَيْتَهَا يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ». [رواه الترمذي] وفي رواية ابن ماجة « ثُمَّ يَسْأَلُ اللَّهَ مِنْ أَمْرِ الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ مَا شَاءَ فَإِنَّهُ يُقَدَّرُ».

إذا احتاج المسلم إلى اجتياز الامتحانات ، أو النمو التجاري ، أو كشف ضر ، أو جلب منافع ، أو أي فوائد ، فيتوضأ ويحسن الوضوء ويصلي ركعتين أو أربع ركعات ويمكنه أن يضيف إلى  اثنتي عشرة ركعة ، والغرض من هذه الصلاة هو الاستعانة بالله لقضاء حاجته ، ثم يدعو الدعاء المذكور في الحديث ، وأيضاً  الدعاء بعد التسليم من الصلاة.

أوقات صلاة الحاجة

لا يوجد وقت محدد لصلاة الحاجة ، لأنها تختلف عن بعض الصلوات المفروضة أو السنن بعد الصلاة ، ولكن يجب مراعاة أن صلاة الحاجة تكون في أوقات الصلاة بعيدة عن وقت الكراهة.

فالكراهة هي الوقت الذي لا يحب فيه  إتمام الصلاة ، مثل الوقت الذي يسبق العصر مباشرة ، أو الوقت بين العصر والمغرب ، أو الوقت بعد الفجر مباشرة. وتصلي صلاة الحاجة بعد صلاة الضحى أو قبل صلاة الظهر .

معجزات صلاة الحاجة

هناك أمور تعين على قضاء الحاجة واستجابة الدعاء وهي :

  • الصدق مع الله سبحانه وتعالى وإخلاص النية له فالله يحب الصالحين المخلصين .
  • حسن الظن بالله
  • الإيمان بالله ورسوله وطاعة أوامر الله
  • أداء الصلوات المفروضة والتقرب إلى الله بالسنن والنوافل.
  • ترك كل ما حرمه الله
  • كثرة الدعاء فالدعاء من طرق التقرب إلي الله سبحانه وتعالى واستجابة الله لدعاء الإنسان.
  • أن نذكر الله في السر والعلانية
  • الاستغفار
  • الدعاء بأسماء الله الحسني ، وأسماء الله الحسني 99 اسماً .

يقضي الله سبحانه وتعالى للإنسان حوائجه وينزل عليه السكينة والطمأنينة ويرضى الله عنه ويستجاب له دعاءه

فصلاة الحاجة لها فضل كبير في الزواج وتيسير الأمور وفي النجاح والفلاح .

-أحكام صلاة الحاجة

  • يجوز للمصلي أن يصلي وهو جالس حيث لا يشترط القيام للمصلي وإذا كان المصلي قادرا على القيام وصلى وهو جالس يأخذ نصف أجر القائم .
  • هناك رأي يرجع ألا تؤدى صلاة الحاجة جماعة ورأي آخر يرجح أدائها جماعة .
  • لا يستحب أن تصلي صلاة الحاجة وقت شروق الشمس وبعد صلاة العصر وبعد صلاة الفجر

ماذا يقرأ أثناء الصلاة

ومن أدعية صلاة قضاء الحاجة :-

  • اللهم إني أسألك وأتوجه إليك بنبيك محمد نبي الرحمة إني توجهت بك إلى ربي في حاجتي هذه لتقضي لي ، اللهم فشفعُه في” فيطلب رضا الله ورحمته ثم يطلب العبد شفاعة رسول الله صلى الله عليه وسلم لتكون سبباً في تحقيق ما يطلب .
  • اللَّهمَّ آتِنا في الدُّنيا حَسنةً وفي الآخرةِ حَسنةً وقِنا عذابَ النَّارِ “.
  • لا إلهَ إلَّا اللهُ الحَليمُ الكريمُ، سُبحانَ اللهِ ربِّ العَرشِ العظيمِ، الحمدُ للهِ ربِّ العالمينَ، أسألُكَ موجِباتِ رَحمتِك*، وعزائمَ مَغفرتِكَ*، والغَنيمةَ* مِن كلِّ بِرٍّ، والسَّلامةَ* مِن كلِّ إثمٍ لا تدَعْ لِي ذَنبًا إلَّا غفرتَه ولا همًّا إلَّا فَرجتَه*، ولا حاجةً هيَ لكَ رضًا إلَّا قضيتَها يا أَرحمَ الرَّاحِمينَ “.

متى نصلي صلاة الحاجة

لا يستحب للمسلم أداء صلاة الحاجة في أوقات معينة وهذه الأوقات هي :

عند شروق الشمس ، بعد صلاة العصر ، بعد صلاة الفجر .

ولكن يستحب للمسلم أداء صلاة الحاجة قبل صلاة الفجر ، وأدائها كل يوم لحين يقضي الله حاجة الإنسان .

صلاة الحاجة السريعة

صلاة الحاجة هي صلاة يصليها الإنسان لكي يقضي الله له بها حاجاته . فمعنى الحاجة في  الفقه  هي أن يحتاج الشخص إلى شيء ما مثل التوسعة أو إزالة الضيق أو إزالة المشقة والتعب الواقعان على الإنسان بسبب ضياع مصلحة ما أو لعدم تحققها.

صلاة الحاجة هي سنة عن النبي وهي من الصلوات المستحبة ، فكان النبي صلى والله عليه وسلم إذا مر بأمر توضأ وصلى ركعتين غير الصلاة المفروضة ودعي الله بما شاء .

كيفية صلاة قضاء الحاجة

  1. الوضوء
  2. تصلي ركعتين أو أربع ركعات ثم نسلم
  3. تصلي على النبي صلى الله عليه وسلم
  4. تقول الأدعية المخصصة  لصلاة الحاجة ، يقول المصلي : لا إله إلا الله الحليم الكريم ، سبحان الله رب العرش العظيم ، الحمد لله رب العالمين ، أسألك موجبات رحمتك ، وعزائم مغفرتك والغنيمة من كل بر ، والسلامة من كل إثم ، لا تدع لي ذنبا إلا غفرته ولا هما إلا فرجته ، ولا حاجة هي لك رضا إلا قضيتها يا أرحم الراحمين .
  5. تدعي بما تشاء وبما تحبه وما ترجوه من الله سبحانه وتعالى .

هناك بعض الأمور التي يجب مراعاتها قبل صلاة الحاجة :

  • أن  تستقبل القبلة حتى تقوم بالصلاة ،  وتستشعر الآيات والدعاء .
  • الوضوء جيدا وتأدية السنن والفروض
  • قبل أن تقول دعاء الحاجة توجه إلى الله بالثناء عليه والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم حتى تضمن الاستجابة .
  • نم في تلك الليلة التي تصلي فيها صلاة الحاجة على وضوء
  • توكل على الله عز وجل وتأكد أن الله قدير يستجيب منك ويفرج عنك الكرب والهم ويقضي حاجاتك طالما ليس فيها معصية لله سبحانه .

عدد ركعات صلاة قضاء الحاجة

اختلف العلماء حول عدد ركعات صلاة الحاجة فمنهم :

  • رأي المالكية والحنابلة أنها ركعتان
  • رأي الحنفية أنها أربع ركعات
  • رأي وهيب ابن الورد رضي الله عنه أنها اثني عشر ركعة.

فصلاة الحاجة تدعو إلى الرشد وتثبت على الحق وتقرب استجابة دعاء الإنسان .

شروط الحجاب الشرعي مع الأدلة

اترك تعليقاً