مرض الثعلبة الشعر

مرض الثعلبة الشعر الثعلبة من الأمراض غير المعدية وهو مرض مناعي يحدث في مختلف الأعمار ويظهر من شخص لآخر هذا المرض يسبب التساقط في الشعر من فروة الرأس يسبب تساقط الشعر من أماكن اخرى في الجسم وفقدان الشعر هو أول علامات هذا المرض و يبدأ أولا في فروة الرأس وهناك الأدوية كثيرة تساعد على علاج هذا المرض والسيطرة عليه واحيانا لا يمكن تجنب هذه الحالة ولكن يمكن التحكم فيها.

ومن مسميات مرض الثعلبة الشعر

  1.  الثعلبة المناعية الذاتية.
  2. الصلع.

مرض الثعلبة الشعر 

مرض الثعلبة الشعر هو مرض مناعي وغير معدٍ ولكنه يسبب تساقط الشعر أحيانا في منطقة واحدة أو في مناطق متعددة من الجسم من هذه المناطق فروة الرأس أو الوجه أو الجسم ولكنه لا يترك آثار أو علامات يصيب هذا المرض الأشخاص في مختلف الأعمار ولكن أكثر الحالات تتطور في مرحلة الطفولة.

أنواع مرض الثعلبة في الشعر

  • الثعلبة لك ليه وهو فقدان كل الشعر المتواجد في فروة الرأس
  • الثعلبة المنطقية وهو أن يتساقط الشعر على شكل بقع في الرأس.
  •  الثعلبة الشاملة وهو فقدان شعر الجسم كله.

أسباب حدوث مرض الثعلبة

قد يحدث مرض الثعلبة عندما يقوم الجهاز المناعي بمهاجمة بصيلات الشعر وهذا يسبب فقدان الشعر؛ حيث أن هناك بعض العوامل التي تؤدي إلى ظهوره لكن السبب الرئيسي والدقيق للثعلبة لأزال مجهولا.

عوامل خطورة الثعلبة: 

هناك بعض العوامل التي تساهم بشكل كبير في دورها في تحفيز الجهاز المناعي لمهاجمة بصيلات الشعر ومن هذه العوامل:

  1.  العامل الجيني.
  2. بعض العوامل والمحفزات الحيوية.
  3. الإصابة بأمراض مناعية أخرى.
  4. أو التاريخ العائلي.
  5. الضغوط النفسية.
  6.  عدوى بكتيرية او فيروسية.

الأمراض التي قد تصاحب الثعلبة

 بعض الأشخاص الذين يعانون من مرض المناعة الذاتية مثل الثعلبة و هم أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بأمراض المناعة الذاتية الأخري وهذه الأمراض مثل:

  •  الحساسية.
  •  الربو.
  •  البهاق.
  • مرض الغدة الدرقية.
  •  الاكزيما.
  • حمى القش أو حساسية الأنف.

الأعراض المصاحبة لمرض الثعلبة 

هو فقدان الشعر وهذا أول عرض يدل على الإصابة بهذا المرض لأنه يبدأ عادة في فروة الرأس وقد يحدث أيضا في اللحية وشعر العانة والذراعين والحاجبين.

ويكون في شكل بقع صلعاء ذات ملمس ناعم، بقع صلعاء على شكل مفاجئ تأخذ شكلا مستديرا او بيضاويا، خاليه من منابت الشعر، ومن الممكن أيضا أن تؤثر الثعلبة في القدمين، أو في أظافر اليدين، حيث تظهر في هيئة خدوش، او خشونة او بقع بيضاء ولكن نادرا ما يحدث تغير في شكل الأظافر، او سقوطها.

متى يجب الذهاب للطبيب

 عندما تلاحظ تساقط الشعر المفاجئ وظهور بقع الصلع حيث أن هذا الفقدان المفاجئ للشعر يمكن ان يشير الى حالة مرضية تتطلب العلاج.

المضاعفات التي تحدث لمرضى الثعلبة مرض الثعلبة معرضون لخطر الاضطرابات النفسية الحادة والاجتماعية مثل القلق والاكتئاب.

 والتشخيص يكون عن طريق:

  •  الفحص السريري
  •  والتحاليل المخبرية
  • وتحليل الدم وذلك لاستبعاد إصابة المريض بمرض مناعي ذاتي يعرض له مرة ثانية.
  •  التحاليل المخبرية عن طريق إجراء تحليل فروة الراس او اخذ النسيج الشعر قشط الجلد.

و العلاج 

لا يوجد لهذا المرض علاج نهائى؛ لأن علاجه يعتمد على استجابة الجهاز المناعي وفي الغالب ينمو الشعر من تلقاء نفسه، ولكن هناك أدوية تساعد على الحد من المرض، وتقوية الجهاز المناعي والسيطرة على المرض، وقد تساعد أيضاً في إعادة نمو الشعر بسرعه كبيرة من هذه الأدوية:

 حبوب الكورتيكوستيرويدات وهو علاج  مقوي للجهاز المناعي.

هل مرض الثعلبة معدي

 مرض الثعلبة الشعر هو ليس من الأمراض الجلدية المعدية التي تنتقل بين الأشخاص لأن من اسباب الاصابة بهذا المرض:

  •  ضعف الجهاز المناعي
  • و مهاجمة الجهاز المناعي لبصيلات الشعر أول ظهوره يتسبب في ظهور الفراغات.

الوقايه من الاصابه بمرض الثعلبة الشعر

  •  غسل الشعر جيدا بعد قصة.
  •  تجنب تمشيط الشعر بشدة.
  • الحرص على غسل الشعر بشكل منتظم.
  • عدم الاختلاط بالحيوانات باختلاف أنواعها.
  • اتباع النظام الغذائي الصحي الذي يجمع بين عناصر غذائية كثيرة.

●     النظافة الشخصية وعدم استخدام أدوات خاصة بالغير.

 كيف اعرف أنها ثعلبة  

 يعتبر تشخيص مرض الثعلبة من التشخيصات الطبية الصعبة في أغلب الأحيان؛ وذلك لأن سبب حدوثه مفاجئ دون سابق إنذار، وغالبا تتلخص أعراضه في تساقط الشعر فقط دون وجود أي إنذارات سابقة، و هذا هو الأكثر حيرة في الأمر أن تساقط الشعر لا يعتبر دليل كافي ومؤكد على الإصابة بالثعلبة، ويمكن أن تترافق هذه الظاهرة مع عدة أمراض اخرى، او خلل هرموني معين يتعرض له.

لتميز الثعلبة عن غيرها من الأمراض الأخري عليك أن تتبع ظهور بعض الأعراض التي ترافق ظهورها ومن هذه الأعراض: 

  • تساقط الشعر بشكل مفاجئ وتطور المرض في بضعه أيام وان زادت اصبح التطور خلال أسابيع.
  •  تساقط الشعر لا يكون فقط في الرأس فقد يلاحظ التساقط في الوجه والرموش و مناطق مختلفة من الجسم.
  • قبل أن يبدأ تساقط الشعر يشعر المريض بحرقة وحكة  في المنطقة المصابة ثعلبه لا تقوم  بتدمير بصيلات الشعر وإنما توقفها عن العمل فقط لذلك يمكن ان ينمو الشعر مرة اخرى بعد أن يزول هذا المرض ولكن في الغالب ستسقط مرة أخرى.
  •  إذا اشتدت الحالة ازدادت سوءاً تظهر أعراض على الأظافر حيث أن الأظافر ستصبح خشنة وتظهر عليها خطوط بيضاء وحفر دقيقه ثم تتكسر وتصبح رقيقة.

 وعند رؤية هذه الأعراض يجب استشارة الطبيب فورا ليقوم بالكشف على المنطقة المصابة ويقوم بفحص بصيلات الشعر لكي يتأكد من المرض ووصف العلاج المناسب له.

علاج الثعلبة بالثوم

 كيفية علاج الثعلبة بالثوم 

يمكن استخدام الثوم في حال الإصابة بالثعلبة وذلك على شكل جل موضعي أو عن طريق هرس الثوم، ثم فركه في منطقة الشعر المتساقط قبل النوم لمدة ساعة، ثم نقوم بغسل المنطقة في صباح اليوم التالي، و يمكن أيضا أضافه الثوم إلى النظام الغذائي المتبع من قبل الشخص.

 آلية عمل الثوم و فاعليته في هذا الموضوع

يمكن الاستفادة من الثوم لعلاج بعض أمراض فقدان الشعر الناتج عن اضطراب في الجهاز المناعي؛ حيث أن الدراسات أجريت العديد من الأبحاث على استخدام الثوم لعلاج الثعلبة، وبينت أن استخدام الثوم بشكل موضعي لعلاج الثعلبة كان فعال جدا بشكل ملحوظ في تحسن الحالات، وقارنت هذه الدراسات بين مجموعتين من الأفراد مجموعة استخدموا كريم البيتاميثازون، و المجموعة الثانية استخدمت الكريم ذاته بالتركيز نفسه بجانب تطبيق الثوم موضعيا على منطقة الإصابة مرتين في اليوم، باستخدامه ك جل بتركيز خمسه في المئة.

 وكان الفرق واضح في النتيجة فكان نمو الشعر أفضل بكثير لدى المجموعة الذين استخدموا الثوم إلى جانب الكريم الدوائي لأن الثوم يكون علاج إضافي فعال إلى جانب العلاجات الدوائية المعتمدة.

علاج الثعلبة بشكل نهائي  

العلاجات الأكثر شيوعا لداء الثعلبة هو استخدام مقويات المناعة ومضادات التهاب المسمى الكورتيكوستيرويد حيث أنها أخذت هذه الأدوية عن طريق الحقن أو المرهم أو عن طريق الفم بالإضافة إلى الثوم يساعد على العلاج بطريقه سريعه وفعاله مرض الثعلبة.

ما هو الصلع الوراثى

اترك تعليقاً